23

وزير الخارجية المكلف يبحث مع بوجدافوف حل الصراع وإقامة حوار وطني شامل

موسكو: اخبار وادي النيل

عقد وزير الخارجية السوداني (المُكلف) حسين عوض علي اجتماعا هاما مع الممثل الخاص للرئيس الروسي لشؤون الشرق الأوسط وأفريقيا، نائب وزير الخارجية، ميخائيل بوجدانوف، وذلك على هامش زيارة وزير الخارجية السوداني إلى موسكو. تناول الاجتماع، الذي جرى في أجواء ودية وبناءة، سبل حل الأزمة السودانية الراهنة وإرساء دعائم حوار وطني شامل يضمن مشاركة جميع أطياف الشعب السوداني.
وأكد بيان صادر عن وزارة الخارجية الروسية، نقلته وكالة الأنباء الروسية “سبوتنيك”، على “أهمية التوصل إلى حل مبكر للأزمة العسكرية والسياسية في السودان، وذلك من خلال وقف إطلاق النار بشكل فوري وإطلاق حوار وطني شامل يمكّن جميع مكونات الشعب السوداني من التعبير عن آرائهم وتطلعاتهم بحرية”.
وشدد البيان على “الموقف المبدئي لروسيا الداعم لوحدة وسلامة وسيادة جمهورية السودان”، مُشيرًا إلى “استعداد موسكو لتقديم المساعدة اللازمة لتسهيل عملية الحوار الوطني وإنجاحها”.
كما ناقش بوجدانوف وعوض علي “بعض القضايا العملية لتعزيز العلاقات الثنائية بين روسيا والسودان في مختلف المجالات، بما في ذلك التعاون السياسي والاقتصادي والعسكري والفني”.
أهمية الاجتماع:
يأتي هذا الاجتماع في وقت حرج يمر به السودان، حيث لا تزال المعارك بين الجيش السوداني ومليشيات الدعم السريع المتمردة مستمرة منذ منتصف أبريل 2023، مما أسفر عن مقتل 15 ألف شخص وتشريد 8.5 ملايين نازح ولاجئ، وفقًا للأمم المتحدة.
وتُعول القوى الإقليمية والدولية على أن يلعب الاجتماع دورًا هامًا في دفع عملية السلام في السودان إلى الأمام، خاصة في ظل الدور الروسي المتنامي في المنطقة.
التحديات:
ومع ذلك، تواجه عملية السلام في السودان العديد من التحديات، أبرزها:
عدم الثقة بين الأطراف السودانية:
انعدام الأمن في بعض المناطق:
الوضع الاقتصادي المتردي:
الآفاق المستقبلية:
على الرغم من هذه التحديات، إلا أن هناك بوادر أمل في إمكانية تحقيق السلام في السودان، وذلك بفضل:
التزام المجتمع الدولي بدعم عملية السلام:
رغبة الشعب السوداني في التغيير:
الدور الإيجابي الذي يمكن أن تلعبه روسيا:

يُعدّ اجتماع بوجدانوف وعوض علي خطوة مهمة في مسار حل الأزمة السودانية، لكن الطريق لا يزال طويلاً ويتطلب جهودًا حثيثة من جميع الأطراف السودانية والإقليمية والدولية.

Leave A Reply

Your email address will not be published.