البرهان يعزي أسر شهداء معركة الكرامة ويؤكد ملاحقة مرتكبي الجرائم

87

البرهان يعزي أسر شهداء معركة الكرامة ويؤكد ملاحقة مرتكبي الجرائم

المتمة: اخبار وادي النيل
الثلاثاء: 21 مايو 2024

في خطوة تعكس حرصه على التواصل مع أسر الشهداء وتقدير تضحياتهم الجسيمة، قام الفريق أول ركن عبدالفتاح البرهان، رئيس مجلس السيادة الانتقالي والقائد العام للقوات المسلحة، بزيارة منطقة البواليد بمحلية المتمة لتقديم واجب العزاء لأسرة الشهيد ملازم أول (م) محمد صديق، الذي استشهد في معركة الكرامة، مؤكداً على ملاحقة مرتكبي الجرائم البشعة التي تُخالف تقاليد وأعراف الشعب السوداني وتُعد انتهاكًا صارخًا للقانون الدولي والإنساني.

أشاد البرهان بشجاعة الشهيد محمد صديق وإخلاصه للوطن، ووصفه بأنه كان من أوائل الضباط الذين لبوا نداء الوطن وانضموا إلى صفوف الملحمة الوطنية ضد مليشيات التمرد، مُقدماً نفسه فداءً للدفاع عن الأرض والعرض.

وأكد البرهان أن استشهاد محمد صديق على يد مليشيا الدعم السريع “الإرهابية” جريمة بشعة تُخالف تقاليد وأعراف الشعب السوداني، وتُعد انتهاكًا صارخًا للقانون الدولي والإنساني، مُشددًا على أن دماء الشهداء لن تذهب سدى.
وعد البرهان بملاحقة مرتكبي هذه الجريمة وتقديمهم للعدالة، مُشددًا على أن القوات المسلحة ستبذل قصارى جهدها لحماية المدنيين والعسكريين من مثل هذه الجرائم البشعة.

ولم يقتصر واجب العزاء على أسرة الشهيد محمد صديق فقط، بل زار البرهان أيضًا أسر الشهداء الرائد شرطة نعيم محمد عبدالرحمن والرائد عبدالله عتار، مُشاركًا إياهم أحزانهم ومُؤكداً على وقوفه إلى جانبهم في هذه المُصيبة.

وإلى جانب تقديم واجب العزاء، زار البرهان مواقع حركات الكفاح المسلح التي تقاتل مع القوات المسلحة في الخطوط الأمامية، وترحم على شهدائها الذين سقطوا في معركة الكرامة متحرك شندي.
وأثنى البرهان على التضحيات الجسيمة التي قدمتها حركات الكفاح المسلح في سبيل أمن واستقرار السودان، مُؤكداً على دعم القيادة العسكرية الكامل لها حتى تحقيق النصر النهائي.

تُعد معركة الكرامة من أهم المعارك التي خاضتها القوات المسلحة السودانية ضد مليشيات التمرد، حيث أسفرت المعركة عن مقتل عدد كبير من عناصر المليشيات، كما تمكنت القوات المسلحة من تحرير العديد من المناطق التي كانت تحت سيطرة المليشيات.

Leave A Reply

Your email address will not be published.