مصر وأمريكا تبحثان التطورات في السودان وتدعوان إلى وقف فوري لإطلاق النار في شمال دارفور

31

مصر وأمريكا تبحثان التطورات في السودان وتدعوان إلى وقف فوري لإطلاق النار في شمال دارفور

القاهرة: اخبار وادي النيل
الثلاثاء : 14 مايو 2024

عقدت مصر والولايات المتحدة الأمريكية اليوم لقاءً موسعًا لبحث التطورات الأخيرة في السودان، تناول مختلف جوانب الأزمة بما في ذلك الأوضاع الأمنية والإنسانية والسياسية.
أعرب كلا البلدين عن قلقهما البالغ من استمرار العنف الدامي في السودان، خاصة في منطقة شمال دارفور، حيث أدت الاشتباكات القبلية المتكررة إلى نزوح جماعي للآلاف من المدنيين وتسببت في معاناة إنسانية هائلة.
وفي هذا السياق، دعا اللقاء إلى وقف فوري وشامل ومستدام لإطلاق النار في شمال دارفور، مؤكداً على ضرورة احترام حقوق الإنسان وحماية المدنيين. كما شدد الطرفان على أهمية تسهيل وصول المساعدات الإنسانية إلى جميع المحتاجين في المنطقة.
ناقش اللقاء أيضاً الجهود المبذولة لحل الأزمة السياسية في السودان، حيث أكد الجانبان على دعمهما الكامل لعملية الوساطة التي تقودها الأمم المتحدة والإتحاد الأفريقي.
وفي هذا الصدد، شددت مصر والولايات المتحدة على ضرورة التوصل إلى حل سياسي شامل يمهد الطريق لانتقال ديمقراطي سلمي في السودان، يلبي تطلعات الشعب السوداني في الحرية والعدالة والتنمية.
كما اتفق الجانبان على أهمية تكثيف الجهود الإقليمية والدولية لدعم السودان في هذه المرحلة الصعبة، وتعهدا بمواصلة العمل مع جميع الأطراف السودانية المعنية من أجل إيجاد حلول دائمة للأزمات التي تواجه البلاد.
أهمية اللقاء:
يأتي هذا اللقاء في إطار حرص مصر والولايات المتحدة على تعزيز التعاون الثنائي في المجالات المختلفة، بما في ذلك دعم السلام والاستقرار في السودان. كما يعكس اللقاء التزام البلدين بدعم الشعب السوداني في سعيه لتحقيق تطلعاته في مستقبل أفضل.
وتعتبر مصر من الدول العربية والإقليمية الأكثر تأثيراً في الشأن السوداني، ولها علاقات تاريخية وثيقة مع السودان. كما تلعب الولايات المتحدة الأمريكية دورًا هامًا في دعم جهود الوساطة الدولية لحل الأزمة في السودان.
ويُتوقع أن يساهم هذا اللقاء في دفع الجهود الدولية نحو حل الأزمة في السودان، خاصة في ظل التطورات الأمنية والإنسانية المتفاقمة في البلاد.

Leave A Reply

Your email address will not be published.