مصر تتسلم رئاسة عملية الخرطوم من ألمانيا لتنظيم مسارات الهجرة الشرعية

33

مصر تتسلم رئاسة عملية الخرطوم من ألمانيا لتنظيم مسارات الهجرة الشرعية



السفير إيهاب بدوى

أ ش أ

الثلاثاء، 30 أبريل 2024

 

أعلنت وزارة الخارجية اليوم الثلاثاء أن مصر تسلمت رئاسة عملية الخرطوم من ألمانيا، وهي العملية التي أُطلقت عام 2014 بين الاتحاد الأوروبي ودول “القرن الأفريقي”، والتي تعمل على تنظيم مسارات الهجرة الشرعية، ومن بينها هجرة العمالة بين إفريقيا وأوروبا.


وأشاد السفير إيهاب بدوي، مساعد وزير الخارجية للشئون متعددة الأطراف والأمن الدولي- فى كلمة ألقاها بهذه المناسبة-بعملية الخرطوم باعتبارها محفلا للحوار والتعاون يجمع دول الاتحاد الأوروبي ودول القرن الافريقي وشرق افريقيا وليبيا وتونس – وهي الدول مسار هجرة وسط المتوسط – بالإضافة إلى المفوضية الأوروبية ومفوضية الاتحاد الافريقي.


كما أعرب السفير إيهاب بدوي عن الشكر لما حققته الرئاسة الألمانية للعملية، مؤكداً على تطلع الرئاسة المصرية لمواصلة العمل لتعزيز أنشطة عملية الخرطوم، من خلال طرح أولويات عمل متنوعة تخدم المقاربة الشاملة للتعامل مع ملف الهجرة وتراعي مصالح الدول الأعضاء على جانبي البحر المتوسط، وبما يضمن الملكية المشتركة لهذه العملية، اخذاً في الاعتبار أهمية التعاون الدولي للتعامل مع ملف الهجرة وتفعيل مبدأ تقاسم الأعباء والمسئوليات، ولتوظيف الهجرة لخدمة أغراض التنمية بدول المصدر والعبور والمقصد، فضلاً عن القاء مزيد من الضوء علي نشاط هذا المحفل متعدد الأطراف .

وأعربت وفود الدول الأعضاء في عملية الخرطوم عن تقديرهم للدور الذي تضطلع به مصر في ملف الهجرة وتطلعهم لفترة الرئاسة المصرية للعملية.

وذكرت الوزارة ان مصر تتولي رئاسة عملية الخرطوم التي تضم ٣٦ دولة عضو، للمرة الثانية، وتتزامن رئاستها هذه المرة مع ذكرى مرور ١٠ سنوات على تدشين العملية.

وأشارت الخارجية إلى انه جار بلورة خطة عمل لعقد سلسة من الأنشطة والاجتماعات المواضيعية وورش العمل لتبادل الخبرات والممارسات الفضلي بهدف رفع كفاءة الكوادر المعنية في الدول أعضاء العملية في عدد من المجالات، لمدة عام تحت الرئاسة المصرية

 

Leave A Reply

Your email address will not be published.