أ.راشد عبدالرحيم يكتب .. جبن قحت

33

إشارات

لم يشهد السودان قلوي سياسية تجتمع فيها كل صفات القبح والجبن والإنتهازية مثل جماعة الحرية والتغيير في مسماها القديم قحت والجديد تقدم .

اصدر القادة الشجعان ولاة نهر النيل والشمالية والقضارف قرارات قوية بحل لجان المقاومة وتنسيقيات قوي الحرية والتغيير فخرجوا جزعين ضدها .

تعالت اصواتهم محاولة الهجوم علي القرارات التي اوقفت خبثهم وحربهم للقوات المسلحة في الإعلام وعمليات التجسس والمشاركة في الحرب .

حاولوا إستمالة الناس بتاريخهم المخزي .

قال خالد سلك :

( حل لجان المقاومة وتنسيقيات الحرية والتغيير يفضح طبيعية الحرب كحرب ضد التحول المدني الديمقراطي وسنواصل العمل لوقف هذه الحرب وتأسيس الدولة السودانية علي أساس مدني ديمقراطي عادل ) .

حكموا السودان اربع سنوات وكان حكمهم الذي يفاخر،به سلك عنوان لكل انواع الفشل .

خربوا العدالة و مؤسساتها دمروا الإقتصاد و أكلوا أموال الناس بالباطل وزجوا بهم في السجون ومنعوا حرية الشعب في التعبير .

باعوا السودان للخارج بثمن بخس .

انظر لهذا البائس جعفر سفارات ماذا يقول :

( قرار والي الشمالية يؤكد أن هذه الحرب تهدف في الاساس لتصفية ثورة ديسمبر ) .

تعال إلي جماهير ديسمبر لتمنع تصفيتها إن إستطعت .

وضعوا يدهم في يد ( العساكر ) بل كانوا يحددون عضوية المجلس العسكري ويطردون من لا يريدون .

حالفوا الرئيس البرهان ثم عادوا ليصفوه بالديكتاتور .

حالفوا قوات حميدتي العسكرية وخدموها في السياسة ثم في الحرب .

ثم بلا خجل يدعون الديمقراطيةو الحرية والعدالة .

Leave A Reply

Your email address will not be published.